قف…! / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

قِفْ.! تكلمْ ماذا ستقولُ؟ كل الكلماتِ جثتٌ مُحنطة لا تُغني منْ جوعٍ ولا منْ شهوةٍ وشبقٍ أيها السامعُ الأصمُّ والرائي الأعمى هذي الأبجديةُ خرساءْ كأنها طنينُ الهاويةْ ماذا تقولُ؟! والسؤالُ مِنْ جُرحكَ ينفجرُ بماذا نَغسلُ تاريخنا المنمَّقُ المصطنع؟! والدَّمُ نازفٌ مِنْ خاصِرةِ الأرضِ/السماءْ يُخضِّبُ ذاكرةً قراءة المزيد

الآن / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

حينما يأتيني الشعر أعاصيرا وانفجار أنفض غبار النسيان وألعن الإنتظار تراودني الكلمات وتلفني شمس القصيدة بظفائرها الذهبية أشعر بأني أرنو إلى الحلم أعانقه فأسمو ثم أمتشق نوره لأغني شهوة الشعر نرجسي أنا أعشق نفسي وفوقانيتي حدالجنون اللا منتهي وهذا الهوى المنسكب بين ذاتي وذاتي بين قراءة المزيد

ها أنت.. / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

ها أنت.. كالظِّلِّ في غدك يتكئُ اللَّيْلُ على كتفيْك وزرقةُ البحر في عينيك تُغنِّي أنشودةَ العشقِ من شفتيك مرآةُ الكونِ لا ينطقُ انعكاسُها إلا بك ودونك هباءْ فما الوجود إلاكْ وكل الكائناتِ تسبِّحُ في بحر هواكْ حائرٌ من بلاغة الحبِّ في صمتك لأني… أنا وحدي.. قراءة المزيد

النسيان / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

كثيرا قرأتُ لكنِّي ما انتهيتُ و نسيتُ كلما قرأتُ نسيتُ الخاتمةَ والفاتحةْ نسيتُ آلافَ الليالي وتلك الكتبِ الخوالي نسيتُ المعروفَ والأمرَ والنهيَ والمنكرَ نسيت الحرام والحلالَ نسيت التوبةَ والعصيانْ نسيت دروس الخنوعِ والإذعانْ نسيت كيف أكون جبانْ نسيت كل ما يجعلني حيرانْ نسيتُ ونسيتُ ونسيتُ.. قراءة المزيد

مشدوها… / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

مَشدوهاً أترنحُ بينَ الغيابِ والنداءْ أخبطُ في مجاهيل السماءْ هكذا يُحييني الهوى ويُنعشني الهواء كلما لثمتُ حروفك الهيفاءْ رضابُ كلماتها يُثملني بخيط نور يُرتِّقُ شفتايَ ويُذهلني يا ليته لم يخبرني أنهُ عن الكلام أخرسني ويُخرسني الهيامُ يخرسني السلامُ يخرسني يخرسني.. يخرسني الغمامُ يخرسني ضجيجُ هاته قراءة المزيد

نداء الروح / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

إنانا! إنانا حبيبتي.. أيَّتها المُتلألئةُ داخلَ المحارْ لا أحدَ يعرفُ كُنهكِ غيرُ هذا المتماسكِ/المتهالكِ المحتارْ كيف لا…؟؟!! وأنتِ من دمي ثورةً تتمردينْ من خلايا جسدي وردةً تتفتحينْ ومِن روحي أسمى نغمةً تعزفينْ آآآهٍ لو تعلمينْ! آهٍ لو تعلمينَ كيف أنّكِ من حبي لُؤلؤةً تتوهجينْ إِنانا قراءة المزيد

هو نور الشعر يخترق كل الأرجاء / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

انتفضَ الماء وناحتِ الأساطيرُ في السماء مسحت عشتارُ دموع زيوس فتناسلتِ الأشعارْ وسرى ريحُها في كل الأقطارْ هنا أرضٌ تختنق ينخرُها الداءْ وهناكَ.. مجرى الهواء قالت الأمواجُ والرمالُ والشطآنْ كمْ هو عبقريٌّ في سخافتهِ هذا الإنسان فما يُضيءُ دربه سوى الشاعرُ الحالمُ/المجنونُ الولهانْ ذاك الذي قراءة المزيد

لا أنا…!!!! / بقلم: ذ. أحمد المنصوري / المغرب

لا.. لستُ أنا.. أنا… لا.. أنا لا أبحثُ عن منْ يمدحني أنا عاشقٌ ولهانْ في دياجير التهميشِ المنيرةِ تائهٌ معجبٌ حيرانْ يُبهرني ضياؤهُ لأنه كاشفُ الأسرار والأحزانْ نَتعانقُ حتى الحلولْ فتُشرقُ ابتسامةٌ من قلبنا تولدُ من شفتينا تبرقُ من رؤيانا تنبجسُ وتتألقُ كلُّ القوانينِ سقطتْ قراءة المزيد