قراءة في ديوان شعري “وأقشر قصائدي فيك” للكاتبة العراقية “رند الربيعي” / الصادر عن دار تأويل للنشر والترجمة، عام 2021 / بقلم: ذة. باسمة العوام / سوريا

وأنت تقلب صفحات هذا الديوان، بعد أن تتأمل وجه هذه المرأة على غلافه، سترى “رند الربيعي” وهي تمشي على راحتيّ الطريق، تقشّر قصائدها في أحضان الوطن والأم والحبيب، بين أشجار النخيل وفي أغوار الأرض لتجعل من الحفر أبراجا شاهقة تعبق برائحة الضوء ونسيم العينين ونبض قراءة المزيد

الأديبة مليكة معطاوي تبوح ب(أسرار الظل الأخير)[1] من أجل (اشتهاء الليل)[2] / بقلم: ذ. مجدالدين سعودي / المغرب

استهلال مليكة معطاوي بقدرتها الفائقة على الكتابة البهية توجه وجهتها للشمس بقوة وتهتف معالفنان والكاتب هيلين كيلر: (وجه وجهك لأشعة الشمس وسوف لن تستطيع رؤية الظل). قال في حقها عبد الرحمن هاشم: (الأديبة المغربية مليكة معطاوي، شاعرة ومترجمة متخصصة في النقد الأدبي المقارن، لكنها قبل قراءة المزيد

الوهج الشعري ومثيراته الجمالية / بقلم: د. جاسم خلف إلياس / العراق

تنهض هذه القراءة على كشوفات التحليل اللاكاني الذي عني عناية فائقة بدلالات النص في ذاته؛ لأن كل ما يتمظهر في النص، يتأثر بالنسق اللغوي الذي ورد فيه. وإذا كانت العواطف والانفعالات والدوافع من المؤثرات التي لها فاعلية كبيرة في حياة الإنسان، بوصفها قوة محرِّكة وموجِّهة قراءة المزيد

من وحي (كتب مسناوية) لم أقرأها بعد: عندما يحضر جلال الدين الرومي ليؤنسن رحلة ابداعنا معا / بقلم: ذ. مجدالدين سعودي / المغرب

استهلال حدثنا دام عن بهاء الكتابة، فقال: في الكتابة بهاء وفي الفكر صفاء وفي المستقبل نقاء وفي المستقبل شفاء… قلت له: روحك، يا شيخ الضو والمستقبل، تشبه روحي. تدخل جلال الدين الرومي في حديثنا البهي، وهتف: (المهم أن تعثر على الروح التي تكمل روحك، جِد قراءة المزيد

دلالات العبور إلى سفينة الشاعر والولادة الجديدة.
عبر قصيدة السفينة تحمل زوجين للشاعر المغربي مصطفى ملح / بقلم: ذ. سعيد محتال / المغرب

1- البنية التركيبية الدلالية لنص السفينة حملت زوجين • الاختيار المعجمي: إن الكشف عن معاني الكلمات وإبراز خفاياها له أهمية كبرى في تحقيق الخصائص الدلالية التي يحتضنها المعنى العام لأي نص أدبي، وللوصول إلى ذلك لابد من تجاوز البنيات السطحية الصوتية والنحوية والمعجمية للجملة إلى قراءة المزيد

التشكيل الدرامي في بنية قصيدة “خانك الوقت” للشاعر السوري طراد سليم طه / بقلم: ذ. سعيد محتال / المغرب

السرد بنية متجذرة في الخطاب الأدبي نثرا كان أم شعرا وإن كان بشكل أقل، ولا يقتصر على جانب دون غيره، لأن الإنسان منذ القديم يميل إلى الحكي وإلى الإفصاح عما يجول في خاطره للكشف عن رؤيته للأشياء وتحديد علاقته بمحيطه. والرغبة في البوح مسالة فطرية قراءة المزيد

قراءة في كتاب “تجليات الأسطورة ورواسبها في الثقافة المعاصرة” للكاتب العراقي الأستاذ أحمد مانع الركابي.. / بقلم: ذة. باسمة العوام / سوريا

من إصدارات منشورات أحمد المالكي / بغداد / عام 2021.وهو عبارة عن دراسات أتت في 262 صفحة . “الأسطورة” أو كما عرفت عند الإغريق ب “الميثولوجيا” وتتكون من مقطعين: “الميثو” وتعني الخرافة أو الحديث أو الأسطورة، و “لوجيا” أي التصريح أو القول. والمعنى العام هو قراءة المزيد

دراسة نقدية ذرائعية مستقطعة: “بوصلة زمن السرد: من التوثيقية إلى التخييل “رواية” “الموت في زمن كورونا” لمحمد مهداوي نموذجا. الدراسة النقدية من إعداد: عبد الرحمان الصوفي / المغرب

مقدمة: يؤكد معظم النقاد على أن زمن أبعاد الخطاب السردي يتقسم بين ثلاثة أسس تفوق أهميتها الأبعاد الأخرى، وهي زمن السرد ومؤشرات زمن الحكاية و وتجليات زمن الشخصية الروائية، فإذا كان زمن الحكاية هو الماضي، فإن السرد هو زمن الحاضر في الرواية، وللتمييز بين الزمنين قراءة المزيد