يا عينُ / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

أشتاقُ إليكِ شوقُ العينِ للكحلِ يا عينُ إنَّ الدمعَ منفجرٌ مُذْ غادرَ الضوءُ يشكو عتمةَ الرمدِ. يا شمسُ ما ذنبُ أجنحتي؟ ترفرفُ شوقًا كما المذبوحُ أشرعتي. وهل يطولُ جفاءُ الغيمِ للأرضِ؟ في الحقلِ سنبلةٌ وذا السيافُ يحتطبُ ماتَ الفؤادُ صار الخشبُ مسندهُ فمتى نثيثُ الحبيبِ قراءة المزيد

لا شيء.. / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

لا شيء يؤرقني كما الشوقُ يدورُ بي بين المراعي أجلسُ قليلاً عند الساقيةِ اتأملُ ما كانَ أغمضُ عينيَّ بينما يسافرُ نبضي يلثمُ الذكرى. عاقرٌ هو الليلُ يحتطبُ المسافاتِ عبرَ خيالاتٍ مجنونةٍ تكونُ الدهشةُ. أيها الموجُ قلْ لي بربكَ أيُّ ساعةٍ تعانقُ الضفافَ؟ لا خطيئةَ للمدِ قراءة المزيد

قلق / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

شعراء القرى قلقون جدًا يدخنون أمنياتهم على أريكة المقهى دون امرأة تشاركهم طعم القصيدة! القصيدةُ البكرُ لم تزلْ تحبو أمام منصة البوح يترنحُ ثملًا شاعرها! أيُّ زاويةٍ أكثر دفئًا تمشطُ صمتي تجعلهُ نصًا أو قصيدةً فوق جدار الذكرى. كما البدو لا تتساقط ذكرياتنا بتقادم الزمن قراءة المزيد

إلى صديقي الماء! / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

1 الحقل الذي قُطعت أصلابهُ بردم النهر مات شهيدًا 2 عشب المرعى صار رمادًا يحرس ظله 3 صوت الريح أيقظني من نومي وغادر برفقة ثوبي الخلق 4 الشجرة التي هجرتها الطيور تبتسمُ كلما مرَّ بقربها الحطاب 5 وحدها الفصول تشيع الأرض الثكلى وترتدي فساتين السواد قراءة المزيد

شفاه وسجائر / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

1 تأخذني الموجة تشدني أنفاس الماء تتثاقل خطواتي ثم تنفرج بقبلة الحياة 2 أشتهي امرأة تشهقني دون زفير أو آه! 3 تحررني بين جرار اللذة بين حقول العشب الناعم بين ساقية الخمر القادم طوعًا كي يشربني فأحكم قبضة دخاني وانفثه في سوق المتعة 4 يكفي قراءة المزيد

مـناديل / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

لا مناديل تعرج إليها الروح وحدها ترسم مسارات الدمع تسكب آمالها على بساط من سعف تلملم ما تبقى من شتات السنين قيدي مقدس تحفره الذاكرة فلا تأكله آفة النسيان لا جدال في هواك وصيتي أن تقمطيني به لعله يكون بياض الزفاف لا دمعة في معراج قراءة المزيد

صهيل الريح / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

ما اقتربتُ منكَ مذ خُلقتُ وأنا أسكنُ فيكَ أتيممُ ترابكَ طهورًا فوقَ الماء لا عجب فأنتَ طهرٌ طهورُ أيا سليب الثياب متى اعودُ إليكَ بلا ثياب تسترُ سوءتي ياااااااا عرااااااق من يغلق الباب؟ بوجه الريح من ينقذ الزرع؟ من دودة الأرض أ فيكون المطر؟ ذ. قراءة المزيد

حديث بتوقيت القلب / بقلم: ذ. علاء الدليمي / العراق

لا وقت له كي يفقه أحكام الصوم يجاهر بالاشتياق إليكِ يعلو صوته بعد الفجر ليتردد صداه في حنجرة البوح أفيقبل صومه؟ قد تبلل ثغري بعذوبة حديثكِ إذ تسلل أعماقي لينثر على وجه يومي ألوان الفرح يبدو الصباح مغايرًا إذ تنفس نبضكِ فيه ما اأصر المسافة قراءة المزيد