إشارات عبور.. / بقلم: ذة. عزيزة صبان / المغرب

عند ناصية أشُدٍّ… حيث التقت طرقات عمري.. توهجت أضواء العبور.. إلى الضفة الأخرى.. لاغية قوانين المفترق! لطالما خشيت الأضواء الحمراء.. وفضلت الوقوف بعيدا، قبل أي مسير.. لئلا تستوقفني حواجز الزمن..!! لطالما تلفت قلبي في كل الاتجاهات.. حيطة وحذرا، ثم فضل عدم العبور.. درءً لأي حادث قراءة المزيد

من أنت؟ / بقلم: ذة. عزيزة صبان / المغرب

من أنتِ؟ سؤال عليّ طُرح.. في لحظةٍ.. تداعى لها عمرٌ.. يداري.. سوأة الأيام.. والنفس.. شريدةَ كُنهٍ.. في عنابر صمت.. هائمة.. تُظائر.. معنىً أخصفاً.. يُسائلني.. من أنتِ؟ أنا التي لثمتُ الحياة.. حباً بلا طمعٍ.. تكابدني.. شهقات حاجات.. توارت خفراً… فأتلوها تراتيل.. رجاء.. والمنى بعد رضاه.. جنان.. قراءة المزيد

اغتيال / بقلم: ذة. عزيزة صبان / المغرب

محمولة على نعشي.. أمضي إلى خاتمتي.. وبين اللّب والقلب.. جدال.. نصف مشلول الخطى.. والثاني يآرز المنى.. مجروح المنادح .. مجهد الآمال… و الآهات حَرّى… تعاتبني… ترثي أحلاما ألقيتها.. قبل مولدها.. في غيابات المُحال.. وتلك الوعود الخوالي.. تلاحقني.. بكفن خذلان.. تلف حيرتي.. وألف سؤال وسؤال.. دريئةَ قراءة المزيد